أعلنت جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية، تقديم برنامج بكالوريوس في الفلسفة والأخلاق الذي يعد بمثابة البرنامج الأولى على مستوى الوطن العربي أجمع، وذلك من أجل تحقيق العديد من الأهداف وعلى رأسها دعم الاقتصاد المحلي في إمارة أبوظبي، ولتعزيز الأهداف التي تتطلع الجامعة إلى تحقيقها على المدى القريب مثل نشر القيم الإسلامية الصحيحة، التي تساهم في إبداع أفراد المجتمع.

برنامج بكالوريوس في الفلسفة والأخلاق

وعن طريق مكتب أبوظبي الإعلامي الحساب الرسمي على منصات التواصل الاجتماعي تم الإعلان عن أبرز أهداف برنامج البكالوريوس في الفلسفة والأخلاق الجديد، بالإضافة إلى نشر آلية عمل البرنامج والذي يستمر لمدة أربع سنوات، ويمكن الملتحقين به من الحصول على درجة بكالوريوس الآداب.

كما يعمل البرنامج على تعزيز وتطوير مهارات أكبر عدد من الطلاب، وإعداد جيل كامل قادر على التفكير والإبداع بناءً على المواضيع البحثية التي يتم تناولها في البرنامج، والتي تقوم أيضًا على الابتكار في العديد من المجالات وتعتمد على الذكاء الاصطناعي لمواكبة العصر الجديد.

ماهي أهداف برنامج بكالوريوس الفلسفة؟

أكدت الجامعة على أنها تتطلع إلى استقطاب أيادي عاملة تمتلك المهارة والخبرة والكفاءة العالية في آن واحد، وتعمل على تقديم العديد من الخدمات التعليمية بأعلى مستوى من مستويات الجودة بالإضافة إلى مجموعة من الخدمات الثقافية التي ترتقي بالمجال الأكاديمي، وتدعو إلى التنويع الاقتصادي.

خطة الدراسة في البرنامج

أكد مدير الجامعة، الدكتور/ خالد اليبهوني الظاهري، إلى أن البرنامج الجديد يتناغم مع المناهج الموجودة في دولة الإمارات، والتي تعتني بجميع الآداب الأخلاقية والفلسفية، وتعمل على الارتقاء بالقيم العالمية أيضًا، لافتةً إلى أن البرنامج الجديد يتطلع إلى خدمة العديد من القطاعات ومنها القطاع التعليمي والإعلامي.

كما أن الأعمال الخيرية والدينية نالت حظًا وفيرًا من سياسة البرنامج الجديدة، الذي يعتمد على خطة دراسية تشمل 120 ساعة شاملة لثلاثة عشر مساق يدخل فيها العديد من البرامج الجامعية التي تمكنت من الجمع ما بين اللغتين الإنجليزية والعربية والمجال الفلسفي، علاوة على معلومات متعددة عن الحضارة الإسلامية وغيرها من أهم المجالات التي تعمل على تنمية مدارك الطلاب الملتحقين.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.