قامت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بالإمارات العربية المتحدة بتوجيه دعوة إلى المستفيدين من خدماتها للدخول إلى تقديم شكاوى المنشآت الصحية والصيدلانية والتي تعتبر من الخدمات الإلكترونية المتميزة التي جاءت بهدف تعزيز مستوى جودة المنظومة الصحية في الدولة، لافتةً إلى أن هناك العديد من القنوات التي يمكن من خلالها الوصول إلى تقديم شكوى أو ملاحظها وعلى رأسها الموقع الإلكتروني للوزارة.

وأوضحت أن تطبيق وزارة الصحة الذكي يمكن تثبيته على الأجهزة الذكية واستخدامه في الحصول على الخدمة التي تقع على رأس الخدمات الإلكترونية المتاحة داخل التطبيق، أو التواصل مع أحد مراكز سعادة المتعاملين التابعة للإمارة التي يسكن فيها المستفيدين في الدولة.

تقديم شكاوى المنشآت الصحية والصيدلانية

تعمل الوزارة على تدشين العديد من المبادرات والبرامج بالإضافة إلى الخدمات لتعزيز جودة المنظومة الصحية ووفرت خدمة تقديم شكاوى المنشآت الصحية والصيدلانية في الإمارات إلكترونيًا، وبعد وصول الشكوى تعمل الإدارة المختصة بالرقابة والتدقيق على التحقيق في صحة ما هو مُدرج داخل الشكوى وتقوم بعمل زيارة إلى المنشأة الصحية.

وبعد ذلك تحصل على الملف الطبي للمراجعة وتحويل الشكاوى إلى اللجان الطبية المسؤولة والتي تقوم بالتحقيق مع أصحاب الشكاوى والمنشآت في آن واحد من أجل إعداد تقرير، وأشارت الوزارة إلى أنه يمكن تقديم تظلم على الشكوى في غضون ثلاثين يوم فقط من صدور تقرير اللجنة المختصة.

مدة الرد على الشكاوى الطبية

وأجابت الوزارة على العديد من الأسئلة التي وردت من المتعاملين من بينها متى يتم الرد على الشكاوى، لافتةً إلى أن الفترة الزمنية المستغرقة تعتمد على طبيعة الشكاوى أو الملاحظات فالأمر يختلف من مشكلة إلى أخرى، ولكن يمكن المتابعة باستمرار من خلال القنوات الإلكترونية.

وأكدت الدكتورة/ حصة علي مبارك، مدير إدارة الرقابة بالوزارة، على أنه يتم التعامل بمنتهى الشفافية والوضوح والنزاهة مع جميع الشكاوى، وفي حال التأكد من التقصير أو وجود أخطاء الطبية داخل أي منشأة من المنشآت الطبية أو التابعة للكوادر الصحية في الإمارات، فإنه يتم التعامل معها على الفور بالعقوبات اللازمة، ويأتي ذلك في ضوء الحرص على سلامة جميع أفراد المجتمع.

Content Protection by DMCA.com

DMCA.com Protection Status