أعلنت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين عن خطط الطوارئ لمواجهة هطول الأمطار وذلك بالتعاون مع العديد من الجهات ذات الصلة في المملكة العربية السعودية، ويحرص الوطني للأرصاد على إطلاق بيان حالة الطقس في السعودية كي يستطيع المواطنين متابعته باستمرار لتجنب السفر أو الانتقال من مدينة إلى أخرى على الرغم من كافة الاستعدادات التي تقوم بها الرئاسة أو المؤسسات الحكومية بوجه عام.

وقام مدير الإدارة العامة للتفويج، المهندس/ ريان بن عبد الكريم سقطي، بعمل جولة ميدانية سريعة للتأكد من سير العمل في المواقع المعنية، وتفقد سريان الآلية المتبعة في الدولة لمواجهة هطول الأمطار داخل الحرمين الشريفين.

خطط الطوارئ لمواجهة هطول الأمطار

أكدت الرئاسة على أنها أطلقت خطط الطوارئ لمواجهة هطول الأمطار لدى جميع الإدارات التابعة لها في كافة المدن وبالأخص مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة، إذ أن هناك أكثر من مائتي مشرف ومراقبين وعُمال وعاملات يتعاملون مع مياه الأمطار في حال سقوطها بشكل مكثف ويوجد العديد من المعدات المعتمدة على التقنيات الحديثة تستخدم أيضًا في ذلك الوقت.

وقام الرئاسة، بتهيئة صحن المطاف وكافة المصليات بحيث تواجه الأمطار، وكثفت جهودها خلال الفترة الحالية في تقديم خدمات عديدة للحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن ممن يقومون بأداء مناسك العمرة، لافتةً إلى أنها تقوم بتوزيع الأدوات المستخدمة في شفط المياه في كافة الأنحاء الموجودة سواء أكانت داخل أو خارج الحرم لمزيد من الفاعلية في تجفيف كافة الأرجاء وتُكثف من أعمالها، وللمزيد يمكن التعرف على موسم الأمطار متى يبدأ خلال هذا العام.

خطط الطوارئ لمواجهة هطول الأمطار
خطط الطوارئ لمواجهة هطول الأمطار

أهداف الجولة الميدانية التفقدية

وأكد سقطي، على أن هناك توجهات لمضاعفة العمل وخصوصًا مع بدء سقوط الأمطار بكثافة وفق أفضل المعايير والممارسات لخدمة ضيوف بيت الله الحرام، وهذا بناءً على توجيهات القيادة الحكيمة، وتنفيذًا لجميع ما صدر عن الرئيس العام لشؤون الحرمين الشريفين، الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، موضحًا على أن هناك المزيد من الجولات الميدانية لتحسين الأداء ودعم العمل بكافة المتطلبات، على أن يكون هناك المزيد من المبادرات التي تخدم بها الرئاسة المستهدفين.

Content Protection by DMCA.com

DMCA.com Protection Status