غداً| انطلاق مؤتمر LEAP23 بالرياض تحت عنوان التقنية في خدمة الاستدامة

تنطلق الاثنين أعمال المؤتمر التقني الدولي الثاني “مؤتمر LEAP2023 بالرياض”، الذي تنظمه وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات والاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، و يقام بالعاصمة السعودية الرياض في الفترة من 6 إلى 9 فبراير 2023، تحت شعار”نحو آفاق جديدة”، وتشارك فيه شركة زين، التي تبرز مشاركتها فرص تعزيز إمكانيات المملكة العربية السعودية، ودور الشركة الرائد في دعم المحتوى المحلي بغرض تمكين كافة القدرات السعودية الشابة.

وسوف تقدم زين السعودية خلال المؤتمر تجربتها التي تتمحور حول “التقنية في خدمة الاستدامة”، وستعرض على جمهور وزوار المؤتمر في تجربة شديدة الثراء مجموعة من الحلول الرقمية، خاصة التي يستطيع المشاركين االتمتع باكتشافها.

منتجات زين السعودية

ودعت “زين السعودية” الجمهور إلى المشاركة وحضور هذا الحدث الضخم، زيارة جناحها بالمؤتمر، للتعرف على عالم زين والاستمتاع باكتشاف منتجاتها التي تتمثل في أحدث برامج وتطبيقات الجيل الخامس (5G) والتقنيات ذات الصلة بإنترنت الأشياء، إضافة إلى الحوسبة السحابية، وطائرات “الدرون” وغيرها من الحلول والمنتجات التي يستفيد منها مجتمع الأعمال والأفراد.

مؤتمر ليب23 بالرياض
مؤتمر LEAP23 بالرياض

مسؤولية وطنية

وقال ريان بن عبدالله التركي، رئيس تنفيذي للتواصل في زين السعودية، تنطلق مشاركتنا في هذا الحدث العالمي، من مسؤوليتنا الوطنية في دعم كافة الفعاليات والبرامج والمبادرات التي تدفع المملكة إلى مقدمة مسيرة التحول الرقمي، وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، مشيرا إلى أن المشاركة في هذا المؤتمر لها أهمية بالغة حيث تبرز أحدث ما تم التوصل إليه في عالم التقنية الجديدة، والدور الذي يمكن أن تلعبه لتعزيز الاستدامة في مختلف القطاعات، وهو ما ستحرص “زين السعودية” على إبرازه في المؤتمر من خلال ما سنقوم بعرضه وتقديمه من حلول مبتكرة.

مشاركة المملكة في مؤتمر LEAP2023 بالرياض

وأعرب التركي، عن فخره بأن جناح زين السعودية وكافة الأنشطة التابعة له في المؤتمر تم تصميمها وبناؤه باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي بإمكانيات وخبرات شباب وشركات سعودية ناشئة، لافتا إلى أن ذلك سوف يسهم في ترسيخ حضور وفاعلية شباب المملكة وقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة لاسيما في قطاع التقنية، الذي بات بالفعل محور الاقتصاد الحديث وأحد أهم الركائز التي تعتمد عليها التنمية المستدامة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *