هيئة الكهرباء تعلن نجاح النظام الجديد وعودة الخدمات الإلكترونية بالبحرين

أعلن رئيس هيئة الكهرباء والماء، المهندس/ كمال بن أحمد محمد، عن نجاح الهيئة في إطلاق نظامها المطور الجديد الذي يقدم خدماته لكافة المشتركين، وذلك في إطار خطة الهيئة الاستراتيجية لتطوير خدماتها، والتي تنتهجها في المرحلة الحالية وتركز خلالها على تقديم خدمات تتسم بمستوى عال في الكفاءة والجودة لجميع المشتركين.

وأعلن رئيس هيئة الكهرباء والماء، أيضا عن عودة كافة الخدمات الإلكترونية بنجاح، وذلك بعد عملية التحول إلى النظام الجديد، مؤكدا على أن انطلاقة الهيئة الفعلية في إحداث تحول نوعي رقمي في جميع الخدمات، التي تقدمها لكافة المشتركين تتمثل في عمل النظام الجديد بكفاءة وفاعلية.

ماهي مميزات نظام الخدمات الإلكترونية الجديد بالبحرين؟

وأضاف رئيس الهيئة، أن ما يميز النظام الجديد هو تكامله وشموله، وذلك لكونه يواكب أحدث ما تم التوصل إليه من تقنيات، لافتاً إلى أن أبرز تلك المزايا التي يستفيد منها المشتركين هو نظام الفاتورة الجديد حيث أنها أكثر وضوحا ودقة، بالإضافة إلى أن هذا النظام الجديد يتسم بالسرعة في العمل علاوة على الكفاءة وهو الأمر الذي يستفيد منه جميع المشتركين.

تطوير البنية التحتية

أشار رئيس هيئة الكهرباء والماء مملكة البحرين، إلى أن إطلاق هذا النظام الجديد يأتي في إطار المشاريع التطويرية التي تقوم الهيئة بتنفيذها بهدف أن يكون العمل بها محكوماً بمنظومة متطورة ذكية شاملة ومتكاملة وحديثة، وقد فعلت الهيئة هذا النظام حيث بدأت بتطوير شامل لكامل البنية التحتية الخاصة بشبكات نقل وتوزيع الكهرباء والماء، حتى وصلت إلى تنفيذ مشروع تركيب العدادات الرقمية.

ولفت إلى أنها تعمل في الفترة الحالية على مشروع لإنشاء مركز تحكم إلكتروني جديد لشبكات الكهرباء والماء، وذلك ضمن سياستها الاستراتيجية التي تنتهجها والتي تهدف إلى إحداث تقدم وازدهارفي قطاع الكهرباء والماء في مملكة البحرين، وقدم المهندس كمال بن أحمد محمد، الشكر إلى جميع العاملين بالهيئة لما بذلوا من جهد لإنجاز مشروع التحول بكل مهنية وكفاءة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *