أوقاف دبي تتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد للإسكان لدعم المتعففين

أطلقت مؤسسة أوقاف دبي بطاقات شرائية بمبلغ مليون إلا ربع درهم لدعم الأسر المسجلة في محمد بن راشد للإسكان وقد بلغت أعدادهم 600 أسرة متعففة، كما شملت الإعانات الجديدة المواطنين ذوي الدخل المحدود، وقدمت المؤسسة دعمها إلى الأرامل والأيتام وذوي الهمم في الإمارة، وهذا يأتي ضمن إطار مبادرة قوافل الخير التي أعلنت عنها الأوقات في شهر رمضان المبارك الجاري.

وعبرت مؤسسة بن راشد للإسكان عن بالغ سعادتها بالتعاون المثمر مع الأوقات وكافة المؤسسات الحكومية في الدولة، لافتةً إلى أنها تسعى نحو الوصول إلى أعلى معايير التأثير الإيجابي على المواطنين المستهدفين وخصوصًا خلال شهر رمضان المبارك، وبالتالي ضمان الحياة الكريمة لهم والتأكيد على المسؤولية الاجتماعية.

مؤسسة محمد بن راشد للإسكان

وأكد الأمين العام لأوقاف دبي، خالد آل ثاني، أن المؤسسة تجتهد في تحسين مستوى التعاون مع مؤسسة محمد بن راشد للإسكان لتقديم العديد من البرامج الدعم والقيام بالأنشطة الإنسانية التي تصب في صالح المواطنين، ودعم أكبر عدد من الحالات المستهدفة بما فيها الأيتام وذوي الهمم والأرامل والأسر المتعففة وذوي الدخل المحدود، والتيسير عليهم بما يضمن لهم الاستقرار والسعادة أثناء شهر الصيام، وقد قدمنا سابقًا تفاصيل كيف اطلب مساعدة من الشيخ محمد بن راشد.

ولفت، إلى أن المؤسسة تحاول تكثيف جهودها أثناء موسم رمضان وتبحث عن الجهات الموثوقة للمشاركة معها في تقديم العديد من المبادرات بأنواعها سواء إنسانية أو مجتمعية، وبهذا يكون لها يد في تعزيز معايير التكافل المجتمعي والتراحم بين الأفراد ويظهر هذا من خلال مبادرة قوافل الخير التي تمت بالمشاركة مع مجموعة من الجهات المعنية وخصوصًا المؤسسات الإنسانية في الإمارات، كما يمكن التعرف على رابط نموذج طلب مساعدة مالية.

التعاون بين أوقاف دبي ومؤسسة بن راشد للإسكان

وفي نفس السياق، شهد العام الحالي عقد اتفاقية تعاون مشترك بين أوقاف دبي ومؤسسة محمد بن راشد للإسكان من أجل تعزيز مستوى التعاون المتبادل بين الطرفين وتنفيذًا للخطط الاستراتيجية فيما بينهم، وترسيخًا لمبدأ التكافل المجتمعي وتحقيق المنفعة المتبادلة بين هذه الأطراف بما ييسر على ذوي الدخل المحدود.