تسعى الدولة المصرية إلى التحول إلى استخدام الغاز الطبيعي في العديد من النشاطات، تحديدا التي كانت تعتمد على السولار، وذلك استفادة من الوفرة التي حققتها اكتشافات الغاز الطبيعي في مصر، وفي هذا الإطار وقع البنك المركزي المصري برتوكول تعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، بموجبه يقوم البنك المركزي بـتقديم تمويل ميسر لأصحاب المخابز، حتى يمكنهم التحول إلى استخدام الغاز الطبيعي كمصدر طاقة نظيفة، في تشغيل مخابزهم بديلاً عن السولار.

تقديم تمويل ميسر لأصحاب المخابز

ويأتي توقيع هذا البروتوكول ضمن الجهود التي يبذلها المركزي المصري لدعم توجه الحكومة والدولة المصرية لتحقيق رؤية مصر 2030، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة وما تتضمنه من مستهدفات اقتصادية، فضلاً عن أن هذه التمويلات تحفز وتشجع أصحاب المخابز وكذلك أصحاب المشروعات والمنشأت الصغيرة، التي تعتمد في تشغيلها على السولار، لاستخدام الغاز الطبيعي كبديل نظيف يساهم في تقليل وخفض تلوث البيئة.

وبحسب مصدر مسؤول، فإن هذا البروتوكول سوف يستفيد منه ما يزيد عن 28 ألف مخبز بلدي تنتشر في كافة محافظات الجمهورية، وذلك ضمن المشروع القومي الذي يهدف بدوره إلى تطوير وتحديث المخاب،ز وتحولها إلى استخدام الغاز الطبيعي.

مبادرة لرفع كفاءة وتطوير المخابز

وأضاف المصدر أنه بموجب هذا البرتوكول أيضاً، سوف يتيح البنك المركزي المصري لأصحاب المخابز الاستفادة من مبادرة الشركات الصغيرة، التي أطلقها في شهر ينايرمن عام 2016، التي تميزت بسعر عائد الـ5% متناقص، ويهدف البروتوكول إلى رفع كفاءة وتطوير المخابز من خلال التمويل الذي يستفيد منه، سواءً في تركيبات الوصلات الداخلية أو عدادات الغاز بالمخابز، وتركيب الولاعات الغازية، علاوةً على استخدام التمويل في عملية إحلال وتجديد كافة الآلات والمعدات القديمة، بتلك المخابز حتى يمكنها أن تتلائم مع التشغيل بالغاز الطبيعي.

ولفت المصدر إلى أن كافة البنوك المشاركة بالمبادرة سوف تقوم بالتنسيق، والتعاون مع مكاتب ومديريات التموين في مختلف المحافظات، وذلك لعرض كافة عمليات التمويل التي تتيحها المبادرة لأصحاب المخابز التابعين لكل مكتب على حدة، مشيرًا إلى أن هذا الجهد يأتي في إطار توجيهات الرئيس السيسي، بتعظيم الاستفادة من كافة موارد الدولة الطبيعية ، علاوة على التوسع في استخدام الطاقة النظيفة، تماشيًا مع التوجه العالمي للتوسع في الاقتصاد الأخضر.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنان × اثنان =

DMCA.com Protection Status