اختتمت فعاليات النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم، يوم الخميس الثالث عشر من شهر يناير الجاري، والذي عقد بمدينة شرم الشيخ تحديد في الفترة من 10 إلى 13 يناير، وشهد الختام حفل خريجي الأكاديمية الوطنية للتدريب الذي حضره الرئيس عبد الفتاح السيسي.

أبرز التوصيات

أعلنت المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب، الدكتورة/ رشا راغب، عن التوصيات التي خرجت من النسخة الرابعة لمنتدى شباب العالم، والتي كان من أبرزها الدعوة إلى تأسيس مجلس أعمال مشروعات قارة إفريقيا والذى يهدف إلى جمع رواد الأعمال الشباب ورجال الأعمال كذلك، من أجل توفير وربط كافة الأفكار والابتكارات الخاصة بالشباب بالمتاح من فرص العرض ومختلف المبادرات التمويلية، والدعوة إلى تبني مُنظمة الصحة العالمية لمبادرة تهدف إلى الاعتراف المتبادل لللقاحات.

تأسيس مجلس لجمع رواد الأعمال

إضافة إلى توطين التكنولوجيا الخاصة بتحلية المياه في الدول التي تعيش معاناة بسبب الفقر المائي، وأيضًا الدعوة إلى عقد قمة عالمية تشارك فيها كافة المؤسسات التمويلية الدولية والدول المانحة، وذلك بهدف البحث عن أمثل أفضل الطرق والآليات التي من شأنها العمل على مساعدة كافة المجتمعات الفقيرة.

منصة موحدة

تضمنت توصيات منتدى شباب العالم بنسخته الرابعة أيضًا، العمل على إشراك الشباب في شتى القضايا المتعلقة بالتغيير المناخي وكذلك العمل على نشر الأهداف المناخية والتعريف بها على الصعيدين سواءً الإقليمي أو الدولي، والدعوة إلى إدراج كافة القضايا المرتبطة بتنظيم استخدامات الموارد المائية المختلفة العابرة للحدود، وذلك لتكون على رأس أولويات الأجندة الدولية من خلال وضع تصور لنموذج عالمي يرتئي إلى حوكمة إدارة الموارد المائية المشتركة بحيث تستند على قواعد القانون الدولي.

وبشأن إعادة الإعمار فقد صدرت رسمياً توصية لتوحيد كافة الجهود الأممية من أجل العمل على تأسيس منصة موحدة حيث تتبع منظمة الأمم المتحدة، إذ تكون تلك المنصة معنية بضمان واستدامة التمويل اللازم والمطلوب لإعادة الإعمار وتنسيق شتى الجهود والسياسات المتطلبة لكل الأطراف، وهذا للعمل تحديداً تحت برؤية مشتركة.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

6 − 1 =

DMCA.com Protection Status