قال دكتور وجية عويس، وزير التربية والتعليم في المملكة الأردنية، أن أهم مشكلة تعاني منها الوزارة هي مشكلة التعيينات حيث تحتاج إلى ما يزيد عن عدد الـ 10 آلاف معلم ومعلمة، في حين أن جدول التشكيلات قد أقر فقط التعيين لعدد أربعة آلاف من المعلمين والمعلمات.

عجز صارخ

جاء ذلك خلال حضور الوزير، ومعه الدكتورة. نجوى قبيلات، الأمين العام للشؤون الفنية والادارية، وعدد بارز من إداريي الوزارة، اجتماع اللجنة المالية في مجلس النواب لمناقشة موازنة وزارة التربية والتعليم للعام الحالي في الأردن.

وأشار عويس، إلى أن الوزارة تقوم بما يمكنها من جهد لحل هذه المعضلة التي تتمثل في العجز الصارخ في أعداد المعلمين والمعلمات، عن طريق التعيينات على ملف الإضافي، لافتًا أن هذا الحل يكلف الوزارة كل عام 24 مليون دينار تدفعها كرواتب للمعينين على ملف الإضافي، حيث تمنح الوزارة المعين على التعيين الإضافي راتبا يبلغ 260 دينارا شهرياً.

مركز تدريب

وأضاف وزير التربية والتعليم، أن من أهم المعيقات التي تواجه التعليم في المملكة هو ملف تدريب المعلمين والمعلمات، وتقوم الوزارة بحل هذه المشكلة عن طريق الاستعانة بعدد من الجامعات التي بها تخصصات لتدريب المعلمين لاسيما الجدد قبل حصولهم على الوظيفة، لافتًا إلى أن الوزارة سوف تنشئ مركز تدريب متكامل يكون رافدًا أساسيًا لتدريب كوادرها.

وأوضح عويس، أن عدد العاملين بالوزارة 92 ألف معلم و20 ألف إداري، وهو عدد قليل إذ يبلغ عدد العجز في المعلمين فقط 10 آلاف معلم، مبينًا أن الوزارة تعاني أيضًا من نقص المدارس التي تزداد الحاجة إلى زيادتها كل عام، حتى بات العدد الذي تحتاجه الوزارة لاستيعاب أعداد الطلاب والطالبات أكثر من 600 مدرسة للسنوات الخمس القادمة، وهو ما يجعل الوزارة تضطر إلى الحصول على منح لإنشاء المدارس أو استئجار مدارس.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

20 − 6 =

DMCA.com Protection Status