أعلن الدكتور/ عبداللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، وزير الشؤون الإسلامية والدعوة بالمملكة العربية السعودية عن تقديم برنامج هدية خادم الحرمين من التمور وذلك بالتعاون مع مجموعة من الجهات في الدولة وعلى رأسها المراكز الدينية المنتشرة في كافة الأنحاء بالمملكة وخارج المملكة أيضًا، وقد أشار سموه إلى أنه قد تم الاعتماد على كافة المعايير القياسية والصحية المعمول بها داخل المملكة خلال فترة انتشار الفيروس المستجد، وسيتم الالتزام بها أيضًا خلال التوزيع في شهر رمضان المقبل.

برنامج هدية خادم الحرمين من التمور

وأعلم سموه أيضًا، عن اختيار أفضل وأجود أنواع التمور لتقديمها إلى المواطنين بالتعاون مع السفارات المختلفة، وجاءت تلك الخطوة اليوم أثناء متابعة العروض المرئية التي تم عرضها من خلال مصنع التمور بالمملكة، والموجود في محافظة الأحساء، والذي تضمن على كافة المعايير الخاصة بالتعبئة والتغليف وأبرز أساليب التعقيم التي تم الاعتماد عليها.

كما أنه تم الالتزام بكافة الإجراءات الوقائية المعلن عنها سابقًا عن طريق الجهات الطبية المختصة، والتي تمنع وتحد من انتشار الفيروس المستجد للحفاظ على صحة وسلامة جميع المواطنين، وخصوصًا مستفيدي برنامج هدية خادم الحرمين من التمور الجديد.

وعن طريقة الإرسال والتوزيع، فقد تمت الإشارة إلى استخدام أحدث الوسائل والأساليب، والتي تنحصر في الشاحنات المبردة، والتي تحافظ على جودة التمور لفترة طويلة، أو على الأقل حتى تصل إلى المستفيدين، وبالإضافة إلى ذلك يتم التعاون مع أفضل شركات الشحن العالمية من أجل الالتزام بكافة معايير النقل المختلفة.

وقام معاليه بإلقاء كلمة، تؤكد على أن القيادة الحكيمة في المملكة، تسعى إلى تقديم أفضل الخدمات المختلفة إلى المواطنين والوافدين إليها من كافة البقاع وخصوصًا أثناء رحلات الحج أو العمرة، موضحًا أن الهدية جاءت في إطار تعزيز مستوى التلاحم بين السعوديين وبين جميع الشعوب في كافة الأنحاء، وخصوصًا مع قرب موعد شهر رمضان المبارك.

وأكد أيضًا، إلى أن يد القيادة في السعودية ممتدة دائمًا بكافة أساليب الخير إلى جميع المسلمين وزوار الحرمين الشريفين من كل مكان في الحال وخصوصًا وأن الهدية ستصل إلى عدد كبير من الدول العربية والإسلامية حول العالم، وخصوصًا الأشد حاجة.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.