سلم محمد سعفان، وزير القوى العاملة، 500 وثيقة ضمن وثائق التأمين التكافلي، التي تتميز بأنها تغطي حالات الوفاة والحوادث الشخصية، والإصابة بحالة مرضية أدت إلى عجز كلي أو جزئي، وذلك تنفيذًا لتوجهات القيادة السياسية، ومبادرة “حياة كريمة ” التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي تهدف إلى توفير سبل الرعاية للعمالة غير المنتظمة، ورفع مستوياتهم الصحية والاجتماعية.

الاهتمام بالعمال

وأعلن سعفان، عن أن الوزارة تستهدف زيادة المستهدفين من هذه الوثائق التي يتم منحها غير المنتظمة، مشيرًا إلى أن الوزارة منحت وثائق التأمين التكافلي للعمالة غير المنتظمة، ويقدرعددهذه الوثائق بـ 200 ألف الى 500 ألف على عمال في مختلف المحافظات المصر.

جاء ذلك خلال تسليم وزيرالقوى العاملة لنحو 500 وثيقة تأمين تكافلي، للعمالة غير المنتظمة في منطقة وادي الملاك بمحافظة الشرقية، حيث تم تسليم هذه الوثائق في العديد من أماكن عمل المزارعين، وهو الأمر الذي يؤكد على حرص الوزارة على الاهتمام بالعمال، وفي القلب منهم عمال الزراعة.

وقال سعفان، نحن نوجه رسالة للجميع مفادها بأن الدولة المصرية، وتحت قيادة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي، تولي اهتمامًا بالغًا بالمزارع المصري والعامل، لافتًا إلى أن الغرض من وراء ذاك الاهتمام، هو توفيرالأمان للعمال المصريين ولأسرهم.

ليس الأول

وأعرب وزير القوى العاملة، عن سعادته بالتكريم الذي يحظى بع العامل المصري الذي يثبت بشكل دائم ومستمر، أنه يواجه كافة التحديات والمخاطر بكل جرأة وشجاعة، مشيرًا إلى أن هذا الوصف ظهر بشكل عملي على أرض الواقع خلال أزمة السفينة البنمية، التي جنحت في قناة السويس، وتمكن العمال المصريين من جرها وإعادة العمل بالقناة ذلك المجرى الملاحي العالمي، الذي تزداد أهميته في التجارة العالمية يومًا بعد يوم.

من جانبه قال مدحت الغمراوي، مدير مديرية القوى العاملة، بمحافظة الشرقية، أن ذاك الاحتفال بتوزيع وثائق التأمين التكافلي، ليس الأول فقد تم توزيع عدد قريب من هذا العدد على العمالة غير المنتظمة، وذلك بغرض تعزيز شعور العامل بالأمان، مشيرًا إلى أن المديرية مستمرة في جهودها، لحصر أعداد العمالة غير المنتظمة في المحافظة.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثلاثة × 1 =

DMCA.com Protection Status