استعراض قائمة القطاعات المستهدفة للتخصيص 1443 في السعودية، عقب أن أعلن مجلس الوزراء السعودي ضوابط معاملة الموظفين ضمن نظام التخصيص الجديد بالمملكة، الذي دخل حيز التنفيذ عقب الموافقة عليه في مارس الماضي، وذلك تطبيقًا لرؤية المملكة 2030 التي تعتمد في المجال الاقتصادي على تنويع النشاط الاقتصادي وعدم الاعتماد بشكل رئيسي على النفط فقط، وزيادة وتعزيز مشاركة القطاع الخاص في الاقتصاد الوطني بما يعزز من مكانته وقدرته على التنافسية على المستويين الإقليمي والدولي.

ويقصد بالتخصيص بنقل الملكية من القطاع العام إلى القطاع الخاص. أو قيام القطاع الخاص بإدارة وتشغيل الأصول التابعة للحكومة. بموجب اتفاق يمنح الطرف الخاص صلاحية تبدأ من خمس سنوات وقد تمتد إلى 30 سنة ويمكن تجديدها.

ما هي القطاعات المستهدفة للتخصيص

تم إسناد عملية الإشراف على نظام التخصيص في المملكة العربية السعودية إلى المركز الوطني للتخصيص، الذي يعتمد التدريج في أتمتة النظام المستهدف، سعيًا إلى تحقيق أهداف خطة التخصيص بحلول عام 2030، ويستهدف المركز تخصيص:

أولا: الوزارات وتتضمن:

الإسكان، الرياضة، المنظومة المالية، الشؤون البلدية والقروية والأمانات، العمل والتنمية الاجتماعية، وقطاع وزارة الحج والعمرة.

ثانيا: قطاع الصناعة والثروة المعدنية، ويشمل:

وزارة الصناعة، مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة، الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية، الهيئة الملكية للجبيل وينبع، البرنامج الوطني لتطوير التجمعات الصناعية.

ثالثا: قطاع الصحة متضمنا:

وزارة الصحة، مركز الأبحاث، المجلس الصحي السعودي، المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي.

رابعا: التعليم، ويشمل:

وزارة التعليم، الجامعات الحكومية، المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

خامسا: النقل العام مشمولا بالآتي:

وزارة النقل، المؤسسة العامة للخطوط الحديدية، المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية، الهيئة العامة للطيران المدني، هيئة النقل العام، الهيئة العامة للموانئ.

سادسا: قطاع البيئة والمياه والزراعة، ويشمل:

وزارة البيئة والمياه والزراعة، شركة المياه الوطنية، المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة،الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة.

سابعا: الاتصالات وتقنية المعلومات، ممثلا في:

وتشمل وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، البريد السعودي، برنامج الخدمات الحكومية “يسر”.

ثامنا: قطاع الطاقة، ويشتمل على:

وزارة الطاقة، مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة ضمن أبرز القطاعات المستهدفة للتخصيص.

وقطاع الإعلام ويشمل وزارة الإعلام، هيئة الإذاعة والتليفزيون، الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع، وكالة الأنباء السعودية.

مميزات التخصيص للقطاعات الحكومية والخاصة

وتستهدف المملكة من إنفاذ شمولية القطاعات المستهدفة للتخصيص إلى تحقيق مجموعة من المزايا، أبرزها ما يلي:

  • تعزيز فرص الاستثمار في المملكة وجذب الاستثمارات المحلية والعالمية.
  • تحسين أداء ومستوى إدارة أصول القطاع الحكومي.
  • رفع كفاءة الاقتصاد الوطني وزيادة مساهمة القطاع الخاص في الناتج الإجمالي العام.
  • زيادة وتعزيز قدرة الاقتصاد السعودي على التنافسية، ومواجهة كافة التحديات على الصعيدين الدولي والإقليمي.
  • تحفيزالقطاع الخاص وتعزيز مشاركته بفاعلية في الاقتصاد الوطني، وتوفر الفرص الجاذبة للاستثمار في المملكة.
  • توسيع مشاركة كافة المواطنين السعوديين في الأصول الحكومية المنتجة.
  • توفير العديد من فرص العمل التي سيتم إتاحتها أمام كافة المواطنين السعوديين.
  • يؤدي التخصيص إلى زيادة دخل المواطنين، ورفع مستوى معيشتهم.
  • تشغيل القوى الوطنية العاملة في مختلف القطاعات السعودية.

وتستهدف الحكومة السعودية من نظام التخصيص رفع حصة القطاع الخاص. ومساهمته في الناتج الإجمالي المحلي، ليصل إلى 65% بحلول عام 2030.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثمانية عشر − 14 =

DMCA.com Protection Status