وقع الدكتور صالح الخرابشة، وزير الطاقة، مع شركة تجانس لتملك وإقامة المشاريع، مذكرة لإعداد خارطة بالثروات المعدنية حيث تقوم الشركة بموجبها بإعداد خريطة كاملة تضم مناطق الثروة المعدنيه في المملكة الأردنية، وتأتي تلك الخطوة الهامة بهدف تعزيز ودعم فرص الاستثمار.

مذكرة لإعداد خارطة بالثروات المعدنية

وقال وزير الطاقة والثروة المعدنية، أن توقيع مذكرة التفاهم مع شركة ” تجانس” يأتي ضمن اهتمام الوزارة في الفترة الحالية بالتركيز على الاستغلال الأمثل لكافة الموارد والثروات الطبيعية والعمل على استقطاب وجذب الاستثمارات لقطاع الطاقة والثروة المعدنية، لافتًا أن هذا يعطي الاقتصاد الوطني قيمة مضافة ، وهو الأمر الذي يستدعي ويحفز كل الجهود للعمل على رفع مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي الإجمالي.

جذب الاستثمارات

وأكد الخرابشة، على أهمية قطاع الطاقة والثروة المعدنية لما له من دور حيوي فاعل في توفير فرص العمل ورفع مستوى الدخل للأفراد في العديد من المجتمعات المحلية، لافتًا أن مدة مذكرة التفاهم سنتان، وتنص عل أن تقوم شركة “تجانس” بعمل مسح كهرومغناطيسي لكافة المناطق بالمملكة ومن ثم إعداد خارطة كاملة للثروات المعدنية بها، وتحديد المواقع التي يمكن أن يتم بها الاستثمار في مجال التعدين وعمليات التنقيب المستقبلية عن المعادن وغيرها من مصادر طبيعية.

أهمية مذكرة التفاهم

أردف الخرابشة، تلتزم الشركة بموجب مذكرة التفاهم بأن تقوم بتزويد وزارة الطاقة والثروة المعدنية بكافة الخرائط والبيانات والمعلومات، ومن ضمنها سجلات القياسات والبيانات الرقمية، مشيرًا إلى أهمية مذكرة التفاهم، خاصة أن هناك العديد من الأماكن داخل أراضي المملكة لم يتم دراستها بشكل كاف حتى الآن.

وقال مدير عام شركة “تجانس”، خليل أبو الرب، أن الأدوات والوسائل التكنولوجية التي تستخدمها الشركة في تنفيذ أعمالها سوف تمكنها من وضع خريطة سوف تسهم بشكل كبير في تقديم وإتاحة العديد من الفرص للمستثمرين الذين يرغبون بالاستثمار في قطاع الطاقة والثروة المعدنية، حيث أن الخريطة سوف تحدد عليها الأماكن التي يمكن للمستثمرين أن يستمثروا فيها.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الطاقة والثروة المعدنية وقعت مذكرتي تفاهم كانت الأولى مخصصة للكشف عن العناصر الأرضية الناردة، وكانت الأخرى تهدف إلى التنقيب عن النحاس .

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.