قامت أكاديمية أبوظبي الحكومية بإطلاق برنامج “بناة المستقبل” عن طريق المنصة الحكومية الرائدة، التي تستهدف دعم الكفاءات البشرية في الإمارة وتطويرها، وبناء على ما جاءت به  “وام” وكالة الأنباء الإماراتية، أن برنامج “بناة المستقبل” يسعى إلى خلق مجتمع خاص يقدم محتوى رقمي، ويوفر للمشاركين فرصة التواصل مع المتخصصين في مجال التكنولوجيا بكل سهولة، فضلاً عن إمكانية حصول المشاركين على شهادات معتمدة، في حال إتمامهم جميع الخطوات والمتطلبات الخاصة بالبرنامج بشكل سليم، وجدير بالذكر أن هذا البرنامج يعتمد طريقة مرنة في التعليم، حيث يتاح للأفراد التعلم في الأوقات التي لا تتعارض مع جداولهم ومواعيدهم الشخصية.

آلية برنامج بناة المستقبل

وقد تبين أنه من المقرر أن يسمح لخمسة آلاف مشارك، في نهاية مرحلة التحدي بالانتقال إلى مرحلة التواصل، ولذلك لمن يبدون أداء متميزاً في مرحلة التحدي، فمن المخطط له أن تكون هذه المرحلة هي أولى مراحل البرنامج، ومرحلة التواصل هي المرحلة التي تليها مبشرة، وجدير بالذكر أن مرحلة التحدي سوف تستغرق أربعة أسابيع، وبعدها تبدأ مرحلة التواصل التي تضم برنامج منحة شهادات النانو، الذي يمكن المشاركين من الحصول على باقة مميزة من المشاريع العلمية، ومحتوى تدريبي مميز، فضلاً عن المراجعات الاحترافية التي تتم بشكل أسبوعي، تحت إشراف نخبة مميزة من الخبراء والمرشدين، من المنصة العالمية “يوداستي”، وهي منصة متخصصة في مجال التعليم الافتراضي.

برنامج بناة المستقبل
آلية برنامج بناة المستقبل

تعليق عميد أكاديمية أبوظبي

ومن ناحيتها أوضحت عميد أكاديمية أبوظبي الحكومية “سمية عبدالعزيز الحوسني” أن البرنامج الجديد المخطط لإطلاقه سيكون بمثابة فرصة لا تعوض للمشاركين فيه، لتطوير مهاراتهم، والحصول على ما يحتاجون إليه من خبرات تمكنهم من دعم وتطوير إمكاناتهم التكنولوجية والرقمية، وأكملت الحوسني أن أداء الأكاديمية سوف يؤكد مدى أهمية التكنولوجيا الرقمية كواحدة من أهم المتطلبات التي يجب أن تتمتع بها الكفاءات البشرية في الإمارة، وأنها واثقة تماماً من الدور الإيجابي الذي سيقوم به البرنامج في تأهيل الكوادر البشرية للعمل في إمارة أبوظبـي، وسد فجوة المهارات الرقمية المستقبلية لديهم، للتماشي مع النمو الرقمي السريع الذي يشهده عصرنا الحالي.

البرامج السابقة لحكومة أبو ظبي

وفي نفس السياق قد تمكنت أكاديمية أبوظبي الحكومية، من إطلاق ما يزيد عن 23 برنامج تدريبي لدعم الموظفين وتزويدهم بما يحتاجون إليه من خبرات ومهارات تمكنهم لقيادة المسيرة التي تخطط أبو ظبي لتحقيقها، خلال الخمسين عام المقبلة.

Content Protection by DMCA.com

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.